هل فكرت بتغيير مجال عملك؟

بعيداً عن المقولة الشائعة والمضرّة (يلي بغير كاره قبل مقداره) في بعض الأحيان، تجد أنك تحتاج لتغيير مجال عملك، لأسباب غالباً تتعلق بطموحك الشخصي أو حتى المهني. فالقرار بحد ذاته – أجده شخصياً – حكيم ويعكس فهمك للحاضر ورؤيتك للمستقبل.

هل تغيير مجال عملك هو قرار مصيري؟

لمن يعرفني بشكل شخصي يعرف أني بدأت العمل في عمر مبكر، فقمت بتغيير عملي مرات عديدة خلال الـ 20 سنة الماضية، فانتقلت من مجال ادوات البناء للطباعة وبعدها للتصميم، وبعدها في مجال التسويق لاستقر سنة 2007 لأعمل بشكل مستقل في مجال ريادة الاعمال والاستثمار الى اليوم. والآن وغداً ليس لدي اي مانع بتغيير مجال عملي ان تطلب المستقبل ذلك.

المهم هنا، كيف تقوم بهذه النقلة؟

أولآً: أبحث جيداً قبل أن تقفز من السفينة.

البحث والدراسة عن كل مايتعلق بالمجال الجديد هو مفتاح مهم جداً لتخاذ قرارك، فماهي المهارات المطلوبة لهذا المجال، والفوائد التي تتواجد في المجال الجديد ولاتتوافر في مجالك الحالي، غالباً البحث يركز على نقطة مهمة وهو أن تتأكد من صحة قرارك.

ثانياً: هل تتوافر لديك المهارات المفتاحية للمجال الجديد؟

عملية البحث سوف تنتج أن المجال الجديد الذي تريد الانتقال اليه يحتاج لعدة مهارات، وهنا يجب الاشارة الى نقطة مهمة جداً! فالمهارات المفتاحية لاتتعلق بالتنفيذ فهي تتعلق بطريق تفكيرك لتنفيذ اعمال هذا المجال مثال:

لنفترض انك تريد الانتقال لمجال التصميم الغرافيكي، فالمهارات المفتاحية هي (الحس الفني، استيعاب التفاصيل، الابداع بتوزيع العناصر وتوليد الافكار) أما اتقانك لبرامج التصميم ليست ضرورة لدخول المجال، حيث يمكنك تعلم تلك البرامج لاحقاً، وهي ليست الا مجرد ادوات تساعدك على التنفيذ.

ثالثاً: اجمع مهاراتك وابدء العمل على سد الثغرات.

الآن بدأت باستيعاب المجال الجديد تماماً فقد قمت بالبحث جيداً وتعلم المهارات الأساسية المطلوبة. الآن قم بعمل قائمة طويلة تحتوي على كل مهاراتك بشكل عام بعيداً عن المهارات المطلوبة للمجال الجديد (ابدأها بالمهارات التي تلم بها جيداً وانتهي بتلك التي قامت الحياة بتعريفك عليها لو بشكل سطحي). بعد ان تقوم بعمل هذه القائمة، ابدأ بمقارنتها مع المهارات الاساسية للمجال الجديد! مثال:

تحتاج لمهارات النتكير الابداعي والاعتناء بالتفاصيل، ولكن ضمن القائمة التي اعددتها لم تقم بتوصيف ذلك بدقة، ولكن قمت بذكر مهارة معينة يتطلب تنفيذها الاعتناء بالتفاصيل، فانت من دون وعي لديك تلك المهارة ولكن لم تقم بتوصيفها وهكذا ..  في نهاية هذا الجرد، سوف تخرج بنتيجة انك تحتاج لمهارات جديدة لاتملكها وهنا تكمن الصراحة الداخلية لديك فهل انت مستعد لتعلمها؟

اذاً لديك جدول يومي لمدة معينة سوف يكون مخصص لتعلم هذه المهارة. وفي هذه اللحظة أنت تعلم موعد القفز من السفينة بنسبة 80٪.

رابعاً: الشبكة المهنية ثم الشبكة المهنية، ابدء سؤالها عن كيفية الحصول ع الفرص.

الاقارب الاصدقاء المدراء السابقين واصدقاء العمل ليسوا الا جزء من تلك الشبكة، ابدء الطلب منهم عن كيفية الدخول لذلك المجال سوف تتفاجىء بكمية المعلومات التي ستقدم اليك والفرص التي سيتم توفيرها.

تلك الشبكة لديها علاقات ومعلومات لم تعلم انها موجودة مسبقاً، لكن بسؤالك سوف تُفتح لك تلك الأبواب.

خامساً: حان وقت القفز من السفينة لسفينة اكبر وأفضل.

أنت الآن تعلم تماماً ماتفعل، فخلال تلك كل المدة استطعت حصر جميع المهارات المطلوبة في المجال الجديد، وقد تعرفت اكثر على اشخاص يزاولون هذا المجال ومن الممكن أن هناك اشخاص بدؤوا فعلاً بتقديم فرص. الآن قم بمقارنة تلك الفرص مع وضعك الحالي، اجمع قواك وشجاعتك لتقوم بالقفز، وكلما كانت القفزة اقوى كلما قللت من حجم الخسائر المحتملة.

لاتتوقع ابداً ان تكون القفزة خالية من الألم، ولكن باصرارك وفهمك للمجال الجديد سوف يختفي الألم بشكل تدريجي.

الـ Branding ماهو و كيف تستفيد منه

.

.

.

الكثير من الأسئلة تطرح حول هذه المفهوم و ما هو وكيف يتم استخدامه فعلياً ضمن الخطط والاستراتيجيات التسويقية ..

الموضوع بسيط وقد قمت بشرحه في تدوينات سابقة بشكل غير مباشر تعمدت فيها البساطة لإيصال فكرة هذه المفهوم الرائع الذي تحتاجه في حياتك العملية والمهنية بغض النظر عن الأكاديميات التي ترهق الدارسين أحياناً للتسويق وفنونه..

.

ما هو الـ Branding (البراندينغ) :

اصطلحت هذه الكلمة من كلمة Brand (الصنف) أو (العلامة التجارية) أو (الماركة) لتأتي بفعل التصنيف والأخيرة نستخدمها  في لغتنا العربية لغرض آخر بعيد عن ما نتحدث عنه لذا لنتفق أنا تعريب كلمة Branding هي (إشهار الصنف) أو (إشهار العلامة التجارية) أو (إشهار الماركة)..

.

قامت الجمعية الأمريكية للتسويق American Marketing Association (AMA) بتعريف الـ Brand بأنه:

كل اسم أو مصطلح أو علامة أو إشارة أو رمز أو مجموع ما سبق وضع بنية مقصودة ليشكل هوية لبضائع أو خدمات لبائع واحد أو لمجموعة بائعين للتفريق بينهم وبين البائعين الآخرين.

وهذا التعريف هو شامل ووافي للعلامة التجارية بكون الأخيرة هي بكل بساطة رمز تقوم باختياره بصرياً ولغوياً لتنفرد به بمنتجاتك ضمن السوق ..

.

إذاً لدبك الآن العلامة التجارية (Brand) ولقد قمنا بفهمها وتعريفها وتحتاج إلى محرك ليقوم بتشغيلها وإظهارها Continue reading “الـ Branding ماهو و كيف تستفيد منه”

كيف تبدأ مشروعك التجاري على الإنترنت

howكيف الحال ..

أعلم أنني أطلت الغيبة هذه المرة لذا اعذروني ..

 

ممممم الآن .. كيف تبدأ مشروعك التجاري على الإنترنت !!

سؤال جميل قام احد الأشخاص بسؤالي عنه وبالفعل اعتقد انه مهم للكثير من الأشخاص وخصوصاً ان الحركة الاقتصادية الغالبة تحولت الآن لشبكة الإنترنت وقريباً سوف تكون اعمالنا كلها على الإنترنت..

الموضوع جداً بسيط أعزائي .. فالمشروع التجاري ان كان واقعي وان كان الكتروني فهو بالنهاية مشروع ويجب أن يمر بعدة مراحل و يحقق أساسيات اي مشروع تجاري كالتالي:

مرحلة الـ Branding وهي تتعلق باشهار العلامة التجارية نفسها

مرحلة الـ Positioning وهي مرحلة التمركز بالسوق وأخذ المكانة المناسبة

مرحلة الـ Segmentation وهي تتعلق بالحصة السوقية التي تقدّر بنسبة مئوية يجب أن تأخذها العلامة من السوق

هل مازال كلامي غامضاً !؟

لابأس سوف أوضح أكثر من خلال مثال عملي..

لنفترض أنك مصور فوتغرافي Photographer ولديك حس فني عالي وصورك تحمل قيمة عالية و تريد عمل موقع الكتروني تبيع فيه هذه الصور وسنقوم بتسميته مثلاً Photo.com

راجع تدوينتي حول كيف تستفيد من هواياتك

الآن راجع معي المراحل Continue reading “كيف تبدأ مشروعك التجاري على الإنترنت”

تحليل (SWOT)

 

swot-analysis-imageمرحباً مجدداً ..

للأسف العمل يبعدني في بعض الأوقات عن قرائي واعتذر لانشغالي عن الكتابة !!

ولكن كل “تأخيرة وفيها خيرة” كما يقولون ..

واليوم سوف نتكلم عن موضوع مهم جداً يتعلق بـ تحليل نقاط القوة والضعف لأي شركة أو مشروع تجاري أو كما يسمى:

 

تحليل الفرص والمخاطر SWOT

وهو اختصار لـ Strength, Weakness, Opportunities & Threats

 

يعتبر تحليل SWOT أداة مفيدة لفهم عمل المؤسسة من الداخل والخارج . حيث يأخذ تحليل القوة والضعف بالاعتبار العوامل الداخلية للشركة أو المؤسسة، ويصنف كل عامل من هذه العوامل كعامل قوة أو ضعف بالنسبة لها ..

حيث يهتم تحليل الفرص والمخاطر SWOT بالبيئة الداخلية والخارجية لأي شركة أو مشروع استثماري في محاولة للتركيز على اتجاهها في المستقبل ..

 

فنستطيع من خلال هذا التحليل أن نفهم الفرص المتوفرة لنا والتي يمكن أن تكون على شكل تكنولوجيا جديدة أو تطوير البنية التحتية التي يمكن أن توسع قاعدة الزبائن .. فهو يسمح ببناء قوة المؤسسة وخلق فرص جديدة للوصول لمزيد من الزبائن ..

وهو مهم أيضا لأخذ Continue reading “تحليل (SWOT)”

المصداقية .. أضفها لخطة عملك

credible

أتساءل في بعص الأحيان عن مفهوم الربح بشكل عام ، و صراحة لا أقصد بغاية الحسد ، ولكن تعجبني الأعمال التي تترجم نجاحها لربح اضافي يتنامى كل شهر في رصيدها ..

حاولت أن أبحث في تلك الأعمال عن رابط يجمعها ليكوّن لدي سر النجاح المهني بشكل عام ..

الرأس المال .. النفوذ .. نوع المنتج .. السوق ..الخ

نعم ممكن أن يكون ماذكرت أحد العوامل المهمة .. ولكن لا !! هناك شيء بسيط جداً ..

المصداقية Credibility

نعم بالتأكيد هي ..

وللأسف غابت عني بكونها تغط في سبات عميق لدى معظم الأعمال حالياً ، وإن وجدت فهي تحمل الكثير من المفاهيم الخاطئة والتي Continue reading “المصداقية .. أضفها لخطة عملك”

مفاتيح النجاح في مجال المبيعات

 

 فيما يلي تلخيص لمحاضرة صوتية لبراين تريسي عن مفاتيح النجاح في مجال المبيعات.

briantracy2المفتاح الأول: تعلم أن تحب عملك وتفوق فيه


التزم بأن تكون متميزا ومبهرا في مجالك، فالمأساة أن يقضي عدد كبير من البائعين حياتهم في البيع، دون أن يلتزموا بأن يكونوا من المتفوقين في عملهم. تعلم أن تحب ما تفعله، ومن ثم تعلم أن تتقنه إلى أقصى درجة. أنت لن ترضى عن نفسك، وتقبل كونك شخصا جديرا بالاحترام، حتى تحترف ما تفعله، وهذا ما يفسر عدم شعور شريحة كبيرة من الناس بالسعادة والرضا، ذلك أنهم غير متميزين في أي شيء.

المفتاح الثاني: قرر بدقة ما الذي تريد أن تفعله في حياتك

حدد هدفك في هذه الحياة على ظهر هذا الكوكب، ثم حدد ما الثمن الذي أنت على استعداد لدفعه مقابل تحديد هذا الهدف. لا شيء ذو قيمة يأتي بدون تضحيات مبذولة في سبيله. اكتب هدفك، واشرح كل صغيرة وكبيرة فيه، وحدد كل تفاصيله، وفكر كيف تحققه في كل يوم تعيشه. إذا كان أحدهم ليوقظك في الفجر ويسألك ما هو هدفك في الحياة، ستجيبه دون تفكير.

المفتاح الثالث: ثابر وجاهد وقاتل حتى تحقق هدفك

خطط لتحقيق هدفك بكل قوة وثبات ومثابرة، ابذل Continue reading “مفاتيح النجاح في مجال المبيعات”